إستشرنا الآن

تمويل 100% مع 0% فائدة

شفط الدهون بدون تدخل جراحي بالموجات الفوق صوتية

إن التنحيف من خلال استخدام شفط الدهون بالموجات الفوق صوتية من الممكن أن يحقق إعادة تشكيل ناجحة للجسد وصورة جميلة عوضًا عن فقدان الوزن على لرغم من أنها مفيدة في التخلص من كمية من الدهون الجسدية وإزالتها من الجسد بشكل نهائي ودائم.

الأذرع والأفخاذ من أكثر المناطق المشهورة التي يشتكي منها الأفراد حتى أولئك الذين يذهبون إلى صالات التريض. و إن المرشحين المثاليين لهذه العملية هم الذين رغم كل جهودهم للوصول للنتائج التي يرضونها في التخلص من الدهون المتراكمة لأن هؤلاء سيكون لديهم رغبة كبيرة في التخلص من الدهون عن طريق سريع وذو أثر دائم.

حينها سيتم استخدام هذه التقنية من أجل العمل خصيصًا على بعض المناطق الجسدية التي ستساعد بشكل كبير في إعادة تشكيل جسدك وتعزيز ثقتك بمظهرك الخارجي.

المناطق التي من الممكن أن يتم التعامل معها بنجاح بهذه الطريقة:

–    منطقة الأرداف.

–    منطقة الأفخاذ.

–    المنطقة السفلية من البطن.

–    منطقة العليا من الأذرع والأرجل.

–    منطقة باطن القدمين والكعوب.

مزايا العلاج بهذه التقنية

قبل أن يقرر المريض الخضوع لمثل هذه النوعية من العمليات فيجب عليه أن يقوم باستشارة الجراح المختص حيث يجب أن يكون هناك نوع من التواصل الحيوي بينهما. على الطبيب المختص أن يقوم بإيضاح الصورة كاملة للمريض فيخبره بالنتائج المتوقعة ويريه صورًا لمرضى مماثلين قبل وبعد العملية  وعليه أيضًا أن يضع خطة كاملة للعلاج معه يخبره بتفاصيلها متضمنة  أحد أهم العناصر وهو التكلفة الإجمالية فلا يوجد مريض لا يحب أن يطلع على الأمور الخاصة بتكلفة التقنية.

ليس كل المرضى كبعضهم البعض فيجب أن يعامل كل مريض كحالة فريدة مختلفة. العلاجات الحالية مثل الاسبرين والأقراص المنومة  والمكملات الغذائية كالفيتامينات يجب ان يتم النقاش حولهم حيث أن هذه الأدوية قدد تتداخل مع نتائج العملية المُحققة.

العمر والجينات والوراثة وبعض العوامل الأخرى هم أيضًا عوامل متضمنة حيث تكون هي السبب الأساسي الذي يؤثر على قرارات الأطباء وتوقعاتهم لكيف سوف تكون النتائج ولكن في المعتاد نجد أن شفط الدهون يؤدي بشكل فعال إلى عدة منافع ينتفع منها الأفراد الخاضعين لهذه العملية من بعض هذه المنافع:

– تقليل كمية الدهون الموجودة بالجسم والغير مرغوب فيها.

– تحسين شكل الجسم والمظهر الخارجي.

– زيادة الثقة بالنفس  والشعور بقيمة الذات أمام الآخرين.

– زيادة القدرة على ارتداء ملابس أكثر من عدة طرز مختلفة والتي كان يصعب ارتداؤها قبل الخضوع للعملية.

– الشعور بأن الجسد أصبح متناسق بشكل أكثر.

– التخلص من الخلايا الدهنية المترسبة  بدون مشاكل الجراحات المعقدة.

كيف يتم العلاج بهذه التقنية

إن إشعاعات الموجات الفوق الصوتية يتم بثها بترددات عالية تعمل على تحويل الدهون من الصورة الصلبة من ذرات الدهون المُجمعة كالسلاسل إلى الصورة السائلة الأكثر بساطة. تخرج مكونات النسيج الدهني من الخلايا الدهنية المُكسرة من خلال الأغشية الخارجية لها.

إن هذا يكون ممكنًا بسبب الاهتزازات التي تنتج عن الموجات ذات التردد العالي. وإن هذه التقنية لا تتضمن إزالة الدهون من خلال عمل فتحات جراحية  كبعض الطرق الكلاسيكية القديمة ولكنها تعمل على إذابة وتكسير الدهون ثم من خلال الجهاز الليمفاوي يتم تطهير الجسد من هذه البقايا الخلوية مرورًا بالكبد.

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...

رأسلنا على النموذج للحصول على الإستشارة المجانية

تمويل 100% مع 0% فائدة
الموقع المفضل
دبي
ابو ظبي

للاستفسارات والشكاوى على الوتس آب فقط +971 50 8545578 (WhatsApp Only)