هل غيرت الشيخوخة من ملامح وجهك ؟ هل ترهل الخدين أو الجفون المتعرجة تؤرقك ؟ هل تبحث عن طريقة غير غازية لتجديد شباب الوجه والتخلص من الترهل والتجاعيد؟ إذا كان الجواب نعم، فانت في المكان الصحيح. فشد الوجه بالخلايا الجذعية هو على الارجح الجواب لمشاكلك.

Book an Appoinment
Book an Appoinment

 

ما هو علاج شد الوجه بالخلايا الجذعية؟ 

شد الوجه بالخلايا الجذعية هي واحدة من أحدث تقنيات تجديد الوجه غير الغازية المستخدمة في جميع أنحاء العالم. الغرض الأساسي من هذا الإجراء هو استعادة ملامح الشباب من خلال القضاء على التجاعيد الوجه. كما أنه يساعد على إعادة شكل الوجه، عن طريق شد الجلد من الترهل. وبالإضافة إلى ذلك، يعالج اجراء شد الوجه بالخلايا الجذعية أيضا مشاكل تصبغ الجلد الناجم عن الشيخوخة والتعرض المفرط لأشعة الشمس، فضلا عن الظروف الجوية القاسية.

شد الوجه بالخلايا الجذعية هو من علاجات الجيل القادم ، في الواقع ينطوي العلاج على حقن خليط من الخلايا الجذعية والدهون من جسم المريض نفسه وعوامل النمو في الجلد المريض لتسريع عملية الشفاء من الخلايا التالفة. وإلى جانب إصلاح الخلايا التالفة، فإن الخصائص التجددية للخلايا الجذعية تشجع أيضا تشكيل خلايا جلدية جديدة. ويعتقد أن الخلايا الجذعية أيضا تحفزانتاج الكولاجين الطبيعي والإيلاستين ، مما يجعل البشرة ناعمة في نهاية المطاف ونضرة وثابتة.

Book an Appoinment
Book an Appoinment

 

كيف يتم إجراء العملية؟

يتم هذا الإجراء تحت التخدير الموضعي، سواء مع وبدون التخدير، اعتمادا على عتبة الألم  عند المريض. سوف يوضع التخدير الموضعي على الوجه وكذلك على منطقة المانحة، في الغالب أسفل البطن أو الفخذين الداخليين. بعد الانتظار لبضع دقائق، سيخلق الطبيب ثقب إبرة صغيرة لامتصاص الدهون تحت الجلد من المنطقة المانحة، سواء كان البطن والفخذين أو أي منطقة أخرى مع رواسب الدهون الصحية. ثم يتم فصل الخلايا الجذعية عن الزيوت والدم، وكلها موجودة في الأنسجة الدهنية. ويتم ذلك باستخدام تقنية النشاف الخاصة، والتي لا تضر الخلايا لإعادة حقنها في الجلد. يتم فصل طبقة من الخلايا الجذعية والشحمية بعناية من الزيت وخلايا الدم.

ثم يتم خلط الخلايا الجذعية مع عوامل النمو قبل حقنها في الوجه. وظيفة عوامل النمو هو الحفاظ على الخلايا الجذعية المزروعة وتحفيز الدهون. زرع الخلايا الجذعية في الوجه يحتاج أيضا تقنية خاصة، والتي هي مختلفة جدا عن تقنية تطعيم الدهون القياسية. ويتم زرع الخليط في الوجه في ثلاث طبقات. يتم حقن الطبقة الأولى على مستوى العظم في منتصف الوجه قبل زرع طبقة ثانية في عضلات الوجه. يتم زرع الطبقة الثالثة والأخيرة تحت سطح الجلد للمساعدة في تجديد خلايا الجلد من الشيخوخة. هذه التقنية متعددة الطبقات تسمح لتجديد الوجه بشكل أكثر اكتمالا، وتعزيز كل من نوعية والملمس في الجلد. ويتبع مرحلة الزرع التقشير الكيميائي مرة أخرى لتحفيز الخلايا الجذعية.

يتم تنفيذ الإجراء بأكمله في عيادة معقمة جيدا، لضمان عدم وجود كائن خارجي يمس خليط الخلايا الجذعية ليتم زرعها في الوجه.

 

كيف تعمل تقنية الخلايا الجذعية بالضبط؟ 

الخلايا الجذعية المزروعة تعمل عن طريق الإفراج عن البروتينات التي تساعد على التئام الجروح وتجديد الخلايا. كما أنها تساعد على إصلاح الخلايا التالفة من الشيخوخة والشمس أو البيئة، في حين تحفز أيضا إنتاج الإيلاستين والكولاجين – وهي المواد التي تحدث بشكل طبيعي والمسؤولة عن الحفاظ على الجلد سميك وثابت. وعلاوة على ذلك، فإنه يساعد أيضا على زيادة حجم الوجه الذي فقد بسبب الشيخوخة، وفقدان الوزن المفرط أو أي عامل آخر.

Book an Appoinment
Book an Appoinment

 

متى ستكون النتائج مرئية؟

تبدأ النتائج بالظهور بعد 4 إلى 6 أسابيع وتستمر في التحسن تدريجيا على مدى الشهرين المقبلين مع تحسينات في نسيج الجلد وملمسه. النتائج تستمر عادة لمدة 4 إلى 6 أشهر، وسوف تحتاج إلى علاج إضافي بعد ذلك للحفاظ على مظهر الشباب. ومع ذلك، يمكن أن تختلف نتائج العلاج من شخص لآخر، والنتائج تستمر لمدة تصل إلى سنة واحدة عند معظم المرضى.

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (2 votes, average: 5.00 out of 5)
Loading...

رأسلنا على النموذج للحصول على الإستشارة المجانية

تمويل 100% مع 0% فائدة
الموقع المفضل
دبي
ابو ظبي
pop_up

لدينا عرض خاص لايفوتك على جراحة التجميل ، تبعد عنه مسافة خطوة واحدة فقط

تحصل على هذا العرض أو خذ إستشارة مجانية بملء النموذج الموجود بالاسفل.
pop_up

للاستفسارات والشكاوى على الوتس آب فقط +971508545578 (WhatsApp Only)