إستشرنا الآن

تمويل 100% مع 0% فائدة

إن شفط الدهون هو تقنية تتم هذه الأيام كثيرًا وهناك العديد من الناس الذين يحبون التخلص من الدهون الزائدة في مناطق محددة من الجسم. إنه فعلًا علاج وإصلاح سريع للدون المترسبة في مناطق معينة ومحددة من الجسم. خاصًة تلك المناطق التي لا تستجيب للرياضة ولا لأنظمة التغذية الصحية السليمة. أن شفط الدهون حقًا هو التقنية المثلى لإعادة تشكيل الجسد ولكن قبل أن تخضع للعملية الجراحية يجب عليك أن تضع في اعتبارك كل الأمور الهامة المرتبطة بالجراحة. آخذا في الحسبان العوامل الهامة خلاف العملية التي ستساعدك في الحصول على نتائج تحبها و تسعد بها.

إن وجود تورم بعد العملية مباشرةً هو امر شائع للغاية وهو جزء من عملية الشفاء بعد شفط الدهون. أحيانًا، يصبح الأمر زائدًا ويصيب الجلد أيضًا لكن في المعتاد يكون قليلًا لدرجة عدم الشعور به. إن التقنيات المتقدمة التي يتم استخدمها من أجل تقنية شفط الدهون يمكن أن تساعدك في تحقيق نتائج أفضل. إذا كنت تفكر في الخضوع لعملية شفط دهون في بطنك، يديك ،منطقة الأفخاذ أو أي منطقة أخرى من جسدك وتود ان تحصل على جلد انعم بعد الجراحة إذا عليك أن تعطى اهتمامًا لعدة عوامل. ومن بعض تلك العوامل التي تساعد في الحصول على نتائج رائعة التالي ذكره.

استخدام كانيولا أصغر

إن الأداة التي يستخدمها الجراحون لإزالة الدهون من جسدك تسمى الكانيولا. و هي عبارة عن أنبوبة مفرغة صغيرة والتي من خلالها يمكن تفتيت الدهون ثم سحبها عن طريق الشفط. و هي موجودة بعدة احجام وإن استخدام الكانيولا ذات الحجم المناسب يساعد بشكل كبير في الحصول على النتائج المرضية. و إن استخدام كانيولا ذات حجم أصغر سيقلل أيضًا من تراكم السوائل والدم. وعلى الناحية الأخرى فإن استخدام الكانيولا الأكبر له مخاطر أكبر من تراكم السوائل ، ظهور ندبات جراحية غير متوازية على الجلد.

فتحات أصغر على حافة الكانيولا

إن الكانيولا المستخدمة في شفط الدهون تمتاز بوجود فتحات الشفط على حافتها حيث تدخل الدهون من هذه الفتحات مستجيبة لقوة الشفط ثم تعبر خلال الكانيولا لتخرج خارج الجسد تمامًا. وإن الفتحات الأكبر تساعد بشكل كبير في إزالة كمية أكبر من الدهون في وقت أقل بخلاف الفتحات الصغيرة التي تحتاج إلى وقت أكثر لإزالة نفس كمية الدهون. لكن للأسف إن الفتحات الأكبر تساعد على زيادة المضاعفات والآثار غير المرغوب فيها مثل تراكم المياه و تكون الندوب الجراحية الغير منتظمة.

استخدام ألواح من الفوم تحت كسوة الضغط

إن الهدف من استخدام كسوة الضغط في الأساس هو المساعدة في تقليل التورم الذى يحدث بعد عملية شفط الدهون ويساعد في الحصول على نتائج أفضل. واستخدام هذه الألواح يجعلها تعمل كدعامة مما يحسن النتائج.

ارتداء الكسوة الضاغطة لفترة كافية

كما هو مذكور أعلى فإن ارتداء الكسوة الضاغطة بعد العملية يساعد بشكل كبير في الحصول على نتائج أفضل. يجب أن يقوم الفرد الخاضع لعملية شفط الدهون بارتدائها لمدة أسبوعين على الأقل بعد الجراحة كما ينبغي أيضًا ألا تكون مشدودة للغاية ولذلك من الأفضل أن تقوم باختيار الكسوة التي تناسب جسدك وتلائمه.

من الموصى به ألا تقوم بإزالة هذه الكسوة حتى ولو لدقائق معدودة لمدة خمس أيام على الأقل بعد العملية مباشرة. بعد ذلك، تحتاج لأن ترتديهم باستمرار لمدة أسبوعين.

وننوه على أنه إذا تم اتباع النصائح المذكورة اعلاه فسوف يساعد ذلك في الوصول لنتائج أفضل.

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...

رأسلنا على النموذج للحصول على الإستشارة المجانية

تمويل 100% مع 0% فائدة
الموقع المفضل
دبي
ابو ظبي

للاستفسارات والشكاوى على الوتس آب فقط +971 50 8545578 (WhatsApp Only)